Skip to content

الفخار

February 14, 2012

الــــــــــــفـــخــــــــــــار

*طريقة صناعة الفخار :-
1- يقوم الصانع بإعداد الطينة وتنقيتها وتخميرها حتي تكون جاهزة للتشكيل .
2-ويتم التشكيل إما بطريقة اليد ، أو القالب ، أو باستعمال الدولاب هو آله صغيرة عبارة عن منضضدة ذات أربع أرجل وفي وسطها قرص أفقيا ،يضع عادة من الفولاذ أو الألمنيوم قطرة مابين 20-30سم ومثبت على محور عمودي متصل بقاعدة مستديرة متحركة في أسفل المنضدة والخزاف يدير القاعدة أسفل بقدميه فيدور المحور وبالتالي يدور القرص الصلب .
3- يقوم الصانع بعد التشكيل بتجفيفها وتجفيفا طبيعيا .
4- تحرق الآنية في الفرن .
5- تزخرف الآنية .


* طريقة زخرفة الفخار :-

1- طريقة الإضـــافـــة أو( البربوتين):-
تتكون من عمل خطوط رفيعة وسميكة من عجينة الإناء بواسطة القرطاس (القمع) حسب نوع الزخرفة ، وتضاف إلى بدن الإناء قبل تمام جفافه والزخارف المراد أداؤها والتي تحتوي غالبا على رسوم آدمية وحيوانية بأسلوب رمزي وهندسية تتألف من خطوط أفقية وعمودية ومتكسرة (زجزاج) بالإضافة ، إلا موضوعات نباتية وبسيطة محورة عن الطبيعة .
2- طريفة الـــحــــــز :
وتتم بحز الزخرفة والرسوم المطلوبة على بدن الآنية قبل تمام تجفيفها .
3- طريقة رأس المسمار :-
وتتم بإضافة قطعة من العجينة في حجم رأس المسمار وتضاف إلى بدن الآنية قبل أن تجف ويضغط عليها برأس المسمار وتأخذ شكل زهرة

أشكال الأواني الفخارية :-
1- القدور :
– القدور الكبيرة : ذات الفوهة الواسعة لتخزين الحبوب و(الغلال ).
– القدور الضيقة: لحفظ السوائل

– شبابيك القلل:

هي قطع مستديرة من الفخار تثبت بين القلة الفخارية وبين رقبتها .

* الغرض الوظيفي من شباك القلة :

– تنظيم تدفق مياه القلة أثناء عملية الشرب.

– منع تشرب الحشرات والهوام إلى داخل القلة .

* زخارف شباك القلة :-

– تتم الزخارف بالتفريغ الدقيق التي تشمل على زخارف نباتية وأشكال كائنات حيه آدمية وحيوانية وطيور .

– وفي بعض الأحيان يتوسط الزخرفة المفرغة عبارات كتابية مثل (من شرب سر) ،(ومن اتقا فاز) ، ( ومن صبر قدر) ،( العز الدائم) ،( عف تعاف) ، أو توقيع الصانع مثل عمل عابد

* أمثلة من شبابيك القلل :-
الأول : يشتمل على زخرفة هندسية مفرغة (شبكة من المعينات) ،وفوقها توقيع الصانع بصيغة (عمل عابد)
الثاني:- تتألف من رسم طاووس ناشر ذيله .
الثالث :- قوام زخرفته دائرة مقسمة إلى أقسام شبة مثلثة وحولها شريط مقسم إلى مناطق شبة مستطيلة .

– شبابيك القلل:
هي قطع مستديرة من الفخار تثبت بين القلة الفخارية وبين رقبتها .
* الغرض الوظيفي من شباك القلة :-
– تنظيم تدفق مياه القلة أثناء عملية الشرب.
– منع تشرب الحشرات والهوام إلى داخل القلة .
* زخارف شباك القلة :
– تتم الزخارف بالتفريغ الدقيق التي تشمل على زخارف نباتية وأشكال كائنات حيه آدمية وحيوانية وطيور .
– وفي بعض الأحيان يتوسط الزخرفة المفرغة عبارات كتابية مثل (من شرب سر) ،(ومن اتقا فاز) ، ( ومن صبر قدر) ،( العز الدائم) ،( عف تعاف) ، أو توقيع الصانع مثل عمل عابد

* أمثلة من شبابيك القلل :-
الأول : يشتمل على زخرفة هندسية مفرغة (شبكة من المعينات) ،وفوقها توقيع الصانع بصيغة (عمل عابد)
الثاني:- تتألف من رسم طاووس ناشر ذيله .
الثالث :- قوام زخرفته دائرة مقسمة إلى أقسام شبة مثلثة وحولها شريط مقسم إلى مناطق شبة مستطيلة .

3- المسارج:-

عثر عل كميات كثيرة منها ما يرجع للعصر الأموي ، والأخر يرجع للعصر العباسي وخاصة في حفائر الفسطاط ، وبعض هذه المسارج من فخار غير مطلي وبعضها بها طلاءات رقيقة باللون الأخضر الزيتي أو الفيروزي أو البنفسجي أو الأصفر وزخرفة بدن هذه الزخارف من رسوم أوراق العنب وعناقيده ، ورسوم حيوانات وطيور وخاصة الطواويس ، أو زخارف هندسية .

– من أمثله المسارج :
يحتفظ متحف الخزف بالقاهرة بمسرجتين لوزيتين الشكل من الفخار صناعة مصر في العصر الأموي ( القرن 2هـ/8م ) ، أحداهما ذات زخارف كتابية ، و الأخرى ذات زخارف نباتية ، قوامها أفرع نباتية ينطلق منها أوراق العنب .

– الكتابات على المسارج :- 
عبارات بخط كوفي بسيط أو النسخ :
أ- (اصبر إن ملني خليلي والصبر عند البلاء ). وهذه العبارة تشيد بالصبر على هجر الأحبة وتشبه نفسه واحتماله احتراق النار به ، واستنزاف زيته ليضئ ماحوله .
ب- ( اسرحي حولك وانطفي وبنا لطفك) . ويتضح من هذه العبارة أن الخزاف يخاطف المسرجة ويبين تخوفه من عدم انطفاء المسرجة .

ج ـ عبارات الدعاء والتبريك :
كلمة (بركة ) كتبت بالخط الكوفي البسيط
وحفظت لنا بعض المسارج من هذا النوع اسم “المعلم أحمد الجمعة”

– أختام كعك العيد :-
وهي من التحف الفخارية الشعبية أيضا ، وهي أختام مستديرة مزخرفة كان يطبع بها الكعك في الأعياد والمواسم .
* طريقة زخرفة هذه الأختام :
زخرفة برسم محفور على هيئة باز ينقض على أوزه أو نسر ناشر جناحية ، أو رسوم أرنب وغزلان أو اسماك فضلا عن زخارف نباتية وهندسية مختلفة .
– على بعض هذه الأختام عبارات بالخط الكوفي محفور في اتجاه عكسي منها (كل هنيا) ، ( بالشكر تدم النعم ) ، ( كل واشكر مولاك )

 

5- لعب الأطفال :
تماثيل مجوفة لطيور وحيوانات وأشكال أدمية كالعرائس (البنات) .

 

6– قوارير النفط :
هو فخار سميك الجدران غير المطلي أو مطلي بطلاء زجاجي أخضر ، أو تركوازي اللون ، كما عرف أيضا باسم الكيفيات لأنها كانت تلقي على العدو بكف اليد .
– وزخارف اغلب هذه القوارير بارزة محببه ، أو تضليعات غائرة أو أشكال نجميه سداسية الأطراف أو ورديدات صغيرة ذات خمس بتلات ، أو كتابات بالخطين الكوفي والنسخ . وينسب هذا النوع من الفخار إلى العصور المختلفة منذ العصر الطولوني حتي العصر المملوكي .

اعداد:ايمان عطية 

Leave a Comment

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: