Skip to content

الخزف الاموى

February 13, 2012

الـــــــــخــــــــزف 
ينقسم الخزف إلى :-
1- خزف ذو زخارف بارزة ، ومطلي بلون واحد .
2- خزف مرسوم تحت ، أو فوق الطلاء .

1– خزف ذو زخارف بارزة ، ومطلي بلون واحد :- 
* طريقة صنعة :-
تشكل الآنية على الدولاب أو اليد أو القالب .
تم تنقش عليها الزخارف قبل جفافها تماما .
بعد الجفاف يتم تغطية الآنية بطبقة البطانة (slip) وتجف
ثم تحرق حرقا أوليا .
ثم تطلي بطبقة من الطلاء الزجاجي الملون (Glaze) .
ثم توضع الآنية بعد ذلك في فرن ساخن ، فيتفاعل طبقة الطلاء مع جسم الآنية بتأثير الحرارة ، ويصبح للون الطلاء لمعة خفيفة
– يتميز هذا النوع من الخزف بأنه ذي لون واحد أخضر أو ازرق ، أو ذهبي ، أو احمر ، كان هذا الخزف معرف في كل من إيران ، والعراق ، ومصر ، وظلا مستعملا حتي القرن (3هـ / 9م ) واتسم كل بلد منهم بسمات خاصة .
أ‌- والخزف الذي علية زخارف حيوانية ورسوم طيور من مصر .
ب‌- الخزف الذي يشتمل على زخارف كتابية ، كوفية ، ونباتية ، عقود وأشرطة المتداخلة وما إلى ذلك من الموضوعات الزخرفية المتأثرة بالفن الساساني من العراق وإيران .

* أمثلته :-
– كأس ذو طلاء أخضر وحافة الكأس على هيئة وريده ، أما البدن فهو مزخرف بفصوص بارزة مملوءة بالمعينات التي تحتوي بداخلها على ورقة نباتية وقع الخزاف ( الصانع) على قاعدة الكأس باسم (حسين ) ، وينسب هذا الكأس إلى العراق و إيران القرن (2 هـ /8م )

– طبق من الخزف ذي الطلاء ذهبي براق ، يشتمل على زخارف هندسية ، وزخارف نباتية محورة ، ينسب إلى مصر والعراق ، وهذا النوع من الخزف تقليدا لكل من : الأواني الذهبية والخزف البيزنطي ذي الزخارف البارزة ، وأولي محاولات الخزاف المسلم لابتكار الخزف ذي البريق المعدني بلون واحد .
– نصف طبق نادر غير عميق ، زخرف داخلة بثلاث أوزات تحمل كل واحدة منهم فرعا نباتيا في منقارها ، وزخرف الإطار الداخلي للطبق بسلسة بارزة وتتكون من دوائر صغيرة أما حافة الطبق زخرفت بعناصر نباتية محورة عن الطبيعة ويحتوي على عدة طلاءات منها ، الأحمر ، والأخضر والبنفسجي العصر الإسلامي المبكر .

2- خزف مرسوم تحت ، او فوق الطلاء :
– صنع في كثير من مراكز صناعة الخزف في العصر العباسي .
– يتميز هذا الخزف بأن له قاعدة منخفضة جدا مما يسهل عملية وضع الأواني داخل بعضها عند نقلها للتجارة من إقليم إلى آخر
– ويرجع إلى القرن (2-3هـ / 8-9م )

* طريقة صناعة الخزف المرسوم تحت الطلاء :
تشكل الآنية على الدولاب بالشكل المطلوب .
ثم تترك لتجف
وتطلي بعد ذلك بطبقة البطانة (Slip) غالبا تكون الأبيض أو الزبدي تجف وتحرق وترسم الزخارف ثم تجف .
توضع في الفرن لتتفاعل طبقة الطلاء مع جسم الآنية ويصبح سطحها مزججا .
يلاحظ أن زخارف هذا النوع من الخزف تكون متقنه، ومحددة الأطراف ( النهايات ) وألوانها مكونه من اللونين الأخضر أو الأزرق .

* طريقة صناعة الخزف المرسوم فوق الطلاء :-
تشكل الآنية على الدولاب بالشكل المطلوب.
ثم تترك لتجف .
وتطلي بعد ذلك بطبقة البطانة (Slip) غالبا ما تكون باللون الأبيض ، أو اللون الزبدي
ثم تترك لتجف
تحرق حرقا أوليا.
ويصب عليها طبقة من الطلاء (Glaze) وتترك لتجف ثم يرسم عليها الزخارف المطلوبة .
ثم تترك لتجف وتوضع في الفرن لتثبيت طبقة الطلاء والزخارف مع جسم الآنية
ويصبح سطحها مزججا .
– يلاحظ أن زخارف هذا النوع من الخزف تكون غير متقنة ، وغير محددة الأطراف ( النهايات ، وألوانها باهته ، وذلك لوجودها على طبقة من الطلاء وأشبه ما تكون على حد قول العالم ” آثر لين ” كالحبر على الثلج ) .

زخارف الخزف المرسوم تحت الطلاء :-
• زخارف نباتية محورة عن الطبيعة :-
وهي عبارة عن وريقات نباتية ، ورسوم نخيل ، ومراوح نخيلية ، وأنصاف مراوح نخيلية ، ومن أمثلتها :-
– طبق محفوظ بمتحف كلية الآثار – جامعة القاهرة ، ينسب ‘لى العراق أ وإيران ، قوام زخرفته رسم ثلاث وريقات نباتية ، بينها دائرة ( نقطة مطموسة ) ، مرسومة باللون الأزرق على أرضية زيديه اللون .
– طبق خزف مرسوم تحت الطلاء ، محفوظ بمتحف طهران ، قوام زخرفته رسم ثلاث نخلة محروه عن الطبيعة باللون الأزرق على أرضية زبدية اللون ، ويحيط بحافة الطبق أنصاف مراوح نخيلية ، يفصل بينها نقاط ( دوائر ) صغيرة مطموسة
– طبق خزف زخارفه مرسومة تحت وفوق الطلاء باللون الأزرق على أرضية زبدية اللون . قوام زخرفته رسم شجرة محورة ينطلق من أعلاها ثمرة الرمان منفذة تحت الطلاء ، وعلى حافة الطبق أربع بقع (بطش) منفذه فوق الطلاء وكان في أصلها أربع نقاط مطموسة .
– طبق من الخزف ، محفوظ بدار الآثار الإسلامية بالكويت ، نفذت الزخارف عليه باللونين الأزرق والأخضر ، وبطريقتين :- تحت الطلاء وتمثل في رسم هندسي جميل يملأ الفراغ ، يشتمل على شكل وردة محورة ، وذي ستة فصوص ( بتلات ) .
وفوق الطلاء وتمثل في ست بقع (بطش) ” أشبه ما تكون بالحبر على الثلج” موضوعه بشكل مرتب بحافة الطبق وأيضا بداخل الوردة .

• زخارف هندسية :- 
تشتمل على دوائر ، ومثلثات متداخلة ، وأشكال نجميه ، ومربعة ، ومن أمثلتها :-
– طبق خزف محفوظ بمتحف الفن الإسلامي بالقاهرة ، قوام زخرفته المنفذة باللونين الأخضر والازرق رسم هندسي جميل يملأ الفراغ ، يشتمل على شكل شبه دائري ، وذي ستة فصوص يضم مثلثان متقاطعان ( نجمه ذات ستة رءوس) ، وفي وسطها رسم زهرة محورة عن الطبيعة.

زخارف كتابية :-
اقتصرت بعض وفوق الطلاء على زخارف كتابية ، وقوامها كلمة ، او جملة بالخط الكوفي البسيط ، أو المورق ، وتكون هذه الكتابه إما :

أ- مقروءة :
تتضمن عبارات دعائية مثل ( بركة لصاحبها ) ، او توقيع الصانع وعادة ما يسبق توقيع كلمة ( عمل ) ، أو الاثنان معا . ووصلنا عدد من توقيعات صناع هذا النوع من الخزف العباسي ، مثل : عمل محمد الصيني ، عمل أبو العون . كما عثر على أطباق زخرفيه في سامراء عليها توقيعات : عمل ابي خالد ، عمل كثير بن عبد الله .

ب- أو غير مقروءة :
والغرض منها زخرفي بحت.
1– زخارف كتابية غير مقروءة :-
طبق من الخزف المرسوم تحت الطلاء محفوظ بمتحف الأجناس بميونيخ ، تشمل زخرفته المنفذة باللون الأزرق على أربع وريقات نباتية محورة عن الطبيعة ، يتوسطها ثلاثة اسطر من الكتابة الكوفية غير المنقطة المورقة نصها ( بركة / لصا / حبها عمل / محمد الصيني ) .
وتشبه الأربع وريقات في هذا الطبق والمنفذة باللون تمام زخرفه الطبق المحفوظ بمتحف كلية الآثار – جامعة القاهرة ، مما يرجح أن صانعهما واحد .
– طبق من الخزف المرسوم تحت الطلاء باللون الأزرق على أرضية زبدية اللون ، تقتصر زخرفته على سطر من الكتابه الكوفية غير المنقطة ، تتضمن توقيع الصانع بصيغة ( ما عمل صلح ) .
– طبق من الخزف المرسوم تحت الطلاء تقتصر زخرفته على سطر من الكتابه الكوفية غير المنقطة ، تتضمن توقيع بصيغة (عمل أبو اليمن ، أو عمل أبو البقا ) .
– طبق آخر كتب بأرضيته سطر واحد يتضمن توقيع الصانع (عمل صالح ) بخط كوفي صغير جدا غير منقط وأكثر تطورا ، ويحيط بحاف الطبق أنصاف دوائر ( فستونات) ، يليها زخرفة هندسية تشبه الدبوس ، وعند التقاء كل نصفي دائرة نقطة ( دائرة ) مطموسة .
نلاحظ أن زخرفة هذا الطبق أكثر تطورا ، فلذا ينسب هذا الطبق إلى القرن 3-4 هـ / 9-10م

2-زخارف كتابية غير مقروءة :-
– طبق من الخزف متسع ، وله قاعدة قصيرة وحافة متدلية ، وزخرف بكلمه غير مقروءة باللون الأزرق على أرضية زبدية اللون .(ق 3 هـ )
– طبق من الخزف المرسوم تحت الطلاء باللون الأزرق على أرضية زبدية اللون ، قوام زخرفته في وسط الطبق سطر من الكتابه الكوفية المورقة غير المنقطة ، وغير مقروءة أيضا ، والغرض منها زخرفي بحت ويحيط بحافة الطبق فرع نباتي ينبثق من جانبيه أوراق نباتية محورة .
– طبق من الخزف ، نفذت الزخارف عليه باللونين الأزرق والأخضر وبطريقتين تحت الطلاء وتمثل في شكل مربع في وسط الطبق تتألف اضلاعة من كتابات كوفية غير مقروءة أي كناحية بحته . وفوق الطلاء وتمثل في أربع بقع ( بطش ) ( أشبه ما تكون على الثلج) موضوعه بشكل مرتب بحافة الطبق .

اعداد: ايمان عطية 

Leave a Comment

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: