Skip to content

تــقــنــيـــات الــــحــفـظ والــتــرمــيـم

February 4, 2012

تــقــنــيـــات الــــحــفـظ والــتــرمــيـم

برنامج الحفظ 
يقوم برنامج الحفظ بمهمتين :

1 ـ المهمة الوقائية

إن العمل الوقائي في سياستنا الخاصة بالحفظ ـ هام وأساسي كونه يعمل على محاربة العناصر المضرَّة ( المتلفة) بمختلف الوثائق، ويتمثل هذا العمل في :

1 • 1 ـ المعالجة الوقائية
1 • 1 • 1 ـ عملية إبادة الحشرات والقوارض
بهدف إيقاف انتشار الحشرات والقوارض في مختلف قاعات المكتبة نعمل على إبادتها، وتتم هذه العملية مرة كل ثلاثة أشهر عن طريق مؤسسة متخصصة تحت إشراف مصلحة الحفظ •

1 • 1 • 2 ـ عملية تطهير بالغاز
تفادياً لتلوث قاعات المكتبة ورصد الوثائق الموجودة فيها، تتم معالجة كل الوثائق المقدمة لنا عن طريق الإهداءات بوساطة عملية التطهير بالغاز وتهدف هذه العملية إلى القضاء على الحشرات الموجودة داخل الوثائق، وتتم هذه العملية أيضاً عن طريق نفس المؤسسة•

1 • 2 ـ صيانة المخازن
تحتوي المكتبة الوطنية الجزائرية ستة مخازن كبيرة موجودة في الطوابق الستة الأخيرة للمبنى، وعلى أربعة أخرى في الطابق الثاني تحت الأرض وقد تم توزيع هذه المخازن وفق معايير الحفظ وطبيعة الوثائق التي تحتوي عليها•

1 • 2 • 1 ـ الظروف المناخية داخل المخازن:
تتميز كل المواد المكونة للوثائق بحساسيتها للأحوال المناخية المحيطة بها، وبصفة خاصة درجة الحرارة والرطوبة، ولهذا من الضروري ضبط هذين المقياسين ومحاولة الحفاظ على الاستقرار المناخي لمحيط الوثائق•
إن المكتبة الوطنية الجزائرية مجهزة بمركز تكييف ونظام ضبط يعملان على تثبيت مستويات الحرارة والرطوبة لتحقيق الاستقرار المناخي في مخازن الحفظ ومنع تطور البكتيريا والفطريات•
تتم عملية مراقبة الأحوال المناخية عن طريق مصلحة الحفظ مرة واحدة في الأسبوع بوساطة جهاز لقياس الحرارة والرطوبة في الوقت نفسه•

1 • 2 • 2 ـ النظافة في المخازن:
حفاظاً على سلامة ونظافة المخازن وضعت مصلحة الحفظ سلسلة من الإرشادات يعمل كل الموظفين على احترامها وتطبيقها، وتتمثل هذه الإرشادات في :
ـ منع استعمال المخازن كقاعات عمل أو أكل•
ـ منع لمس أجهزة التكييف تجنباً لكل تغير مفاجىءللحرارة أوالرطوبة •
ـ ضرورة إعلام مصلحة الصيانة فوراً في حالة حدوث عطب في مكيفات المخازن•
ـ ضرورة إعلام مصلحة الحفظ فوراً في حالة ظهور حشرات أو قوارض في المخازن•
ـ تجنب تراكم الأغلفة أو العبوات الورقية أو الخشبية في المخازن•

1 • 3 ـ توعية الموظفين
يرتبط الحفظ بمدى حماس ووعي وتكوين الموظفين العاملين في المكتبة، ومنه وجب على كل واحد منا أن يعي مدى ضرورة الحفظ الوقائي حتى يتقن عمله بكل أمانة مهنية •
وفي هذا الإطار عملت مصلحة الحفظ ـ ومنذ سنتين ـ على توعية موظفي المكتبة من خلال حصص توعية ودراسة وذلك من أجل:
ـ إبراز مشكل الحفظ وأهميته •
ـ التعريف بتلف الوثائق ، وأسباب حدوثه•
ـ التذكير بمبادىء الحفظ الوقائي •
ـ التذكير بالطرق المثلى للتعامل مع الوثائق، والصيانة الحسنة للمخازن•
ـ مناقشة المشكلات المعرقلة لتطبيق إجراءات حفظ تراثنا الوثائقي•

1 • 4 ـ التصوير
قصد التقليل من استعمال الوثائق الثمينة والهشة، اعتمدت المكتبة الوطنية الجزائرية تقنيتين هامتين من تقنيات التصوير هما : الميكروغرافيا ( صنع المصغرات) ، والتسجيل الرقمي•

1 • 4 • 1 ـ الميكرو غرافيا:
تحتوي مصلحة التصوير في المكتبة الوطنية الجزائرية على مخبر مجهز من :
ـ أربعة كاميرات للتصوير، منها ثلاثة خاصة بالميكروفيلم(16ـ 35مم) ، وواحدة خاصة بالميكروفيش ( البطاقة المصغرة) ( 105 ـ 148 مم) •

ـ ثلاث آلات للتحميض الأوتوماتيكي
ـ آلتين للنسخ: للميكروفيلم (16 ـ 35 مم ) وللميكروفيش (105 ـ148 مم) •
وقد حققت مصلحة التصوير ـ حالياً ـ مايلي : 
ـ التصوير المصغر للصحف •
ـ التصوير المصغر للمخطوطات المطلوبة عن طريق الباحثين•

1 • 4 • 2 ـ التسجيل الرقمي :
تعمل مصلحة الإعلام الآلي على تحقيق مشروع التسجيل الرقمي الذي يهدف إلى :
ـ تسجيل رصيد المخطوطات كله•
ـ معالجته عبر الصور•
ـ تخزين المعطيات المرقمة في أوعية التخزين ذات قدرة عالية لأهداف ، النشر، والمطالعة عن بعد•
ـ وضع قـاعدة معطيـات المخطـوطـات في متـناول الجـميع بـاستعمال شبكـة محـلية أو عـن بعـد•
يتكون هذا النظام حالياً من:
ـ جهازين للإعلام الآلي•
ـ ماسح ضوئي (جهاز لمسح المعلومات)•
ـ طابعة •
ـ برنامج التسيير الإلكتروني للوثيقة•

1 • 5 ـ الأمن داخل المبنى

تفادياً لقلة المراقبة وتدعيماً لفعالية التدخل السريع، من الضروري تحديد الاخطار الحقيقية والتنبؤ بها ووضع الإستراتيجيات التي تسمح بتوجيه وتنظيم التدخلات أثناء حدوث كوارث•

ضمن برنامج الحفظ بالمكتبة الوطنية الجزائرية سيوضع مخطط الإنقاذ بجمع النقاط التالية:
1 ـ تحديد الأخطار التي يمكن أن تتعرض لها المكتبة•
2 ـ تحديد وسائل الوقاية والحماية•
3 ـ وضع استراتيجيات التدخل في حالة حدوث كوارث•
2 ـ مهمة الحماية
تتمثل مهمة الحماية في معالجة الوثائق الثمينة والنادرة المعرضة للتلف فهدف الحماية هو إيقاف هذا التلف، والقضاء على آثاره•
وإضافة إلى مهمة الوقاية، تعمل مصلحة الحفظ والتجليد على معالجة الوثائق الثمينة والنادرة، بفضل أجهزتها المتخصصة والمتمثلة في مخبر التحليل والترميم، وجهاز التطهير، وورشة التجليد•

2 • 1 ـ التشخيص العلمي
2 • 1 • 1 ـ التشخيص بالعين المجردة:
تتمثل هذه المرحلة في محاولة تحديد الإصابات التي لحقت بالوثيقة وتحديد أسباب حدوثها والعلاج المناسب لها•
2 • 1 • 2 ـ الاختبار البيولوجي: يهدف هذا الاختبار إلى تحديد درجة إصابة الوثيقة بالبيكتيريا والفطريات، ويتم هذا الاختبار قبل وبعد عملية التعقيم، وبعد كل اختبار تدون بطاقة التحليل الميكروبيولوجي•
2 • 1 • 3 ـ قياس الحموضة: إن قياس الحموضة ضروري لتحديد درجة حموضة الورق•
2 • 1 • 4 ـ اختبار الإذابة: نظراً لقابلية بعض الأحبار للذوبان والانحلال في الماء، خاصة تلك المستعملة في المخطوطات العربية، واستعمال بعض المعالجات الكيميائية في وسط مائي فإن اختبار درجة قابلية الحبر للإذابة ضروري•
2 • 1 • 5 ـ ملف الترميم: يفتح ملف الترميم بعد تشخيص علمي لكل وثيقة تتعرض للمعالجة، وضمن هذا الملف تتم الإشارة إلى :
ـ بطاقة ببليوغرافية للوثيقة•
ـ الحالة العامة للوثيقة من ناحية الحفظ•
ـ نتائج مختلف الاختبارات•
ـ عمليات المعالجة والترميم التي يجب إنجازها•

2 • 2 ـ المعالجة البيولوجية
يمكن لوثيقة محفوظة في وسط رطب وحار أن تصاب بالفطريات والبيكتيريا التي تجعلها أكثر هشاشة، وتسرع في تقادمها وتأتي عملية التعقيم كخطوة للقضاء على هذه البيكتيريا والفطريات
للمكتبة الوطنية الجزائرية جهاز تعقيم (Autoclave) يتسع إلى 0.36 م3 والذي يعادل حوالي 100 ـ 200 كتاب، يستعمل في هذه العملية التعقيمية غاز يدعى أوكسيد الإيتيلين ممزوج بثاني أكسيد الكربون ( c2h4o + co2 ) ويقضي هذا الغاز على الفطريات والبكتيريا في آن واحد•
وجهاز التعقيم هذا مدعم بـ :
ـ خزانة بتسيير أوتوماتيكي (ذاتي ) •
ـ مزيل الغاز •
ـ كاشف الغاز•
ـ تهوية مكيفة•
تستغرق فترة التعقيم هذه أكثر من 20 ساعة موزعة على ثلاثة مراحل وهي :
1ـ تفريغ الهواء والتطعيم الغازي ـ مدة ساعة واحدة•
2ـ عملية التعقيم ـ لمدة ثماني ساعات•
3ـ غسل الوثائق وإزالة الغاز الباقي ـ لمدة أربع عشرة ساعة•
ملاحظة : يتم تحديد مدة هذه المراحل عن طريق مصلحة الحفظ

2 • 3 ـ التنظيف والمعالجة الكيميائية
2 • 3 • 1 ـ إزالة الغبار : تهدف هذه العملية إلى إزالة كل الغبار والتعفن، وتتم بطريقة جافة باستعمال فرشاة ناعمة•
2 • 3 • 2 ـ التصميغ : تتمثل هذه العملية في إزالة كل الشوائب والأوساخ والبقع السطحية وذلك باستعمال ممحاة خاصة من المطاط•
2 • 3 • 3 ـ الغسل: بعد التنظيف الجاف، يأتي التنظيف بالماء للقضاء على بعض البقع المتبقية، وفي حالة الوثائق ذات الحبر القابل للانحلال تضاف إلى الماء كمية من الكحول التي تعمل على تثبيت الكتابة•
2 • 3 • 4 ـ إزالة الحمضية: تحدث الحموضة بفعل التمييه (وهي عملية كيميائية تتمثل في فصل الرابطة سيليلوز وتثبيت الماء)، مع مرور الوقت يصبح الورق المعرض للحموضة أكثر هشاشة ، ويتغير لونه ليميل إلى البني، ويصبح قابلاً للكسر والتفتت•

إن مخبر التحليل والحفظ مجهز بآلة إزالة الحموضة التي تنتج المحلول القاعدي المستعجل في تعديل الحموضة الموجودة على سطح الورق، يتم تحضير هذا المحلول عن طريق إذابة غاز ثاني أكسيد الكربون(co2) في قاع الإناء مع كربونات الكالسيوم والماء الخالي من الأملاح المعدنية لمدة ساعتين، ثم نترك المحلول ليترسب فنحصل على سائل صاف مشبع بكربونات الكالسيوم الذي نستعمله لإزالة حموضة الوثائق•

يتكون هذا الجهاز من :

ـ قارورة غاز ثاني أكسيد الكربون (co2) •
ـ مقياس الضغط مجهز بمؤشر التدفق•
ـ أنبوب الربط•
ـ أسطوانة الخوض•

2 • 3 • 5 ـ إزالة البقع: بعد إزالة الأوساخ والبقع السطحية والحموضة الموجودة على سطح الورق نعمل على إزالة بعض البقع العميقة باستعمال بعض المواد الكيميائية•
مثلاً : نزيل بقع البكتريا والفطريات باستعمال ماء أوكسيجيني . H2O2
2 • 3 • 6 ـ التدعيم: بعد عملية المعالجة الكيميائية، تصبح الوثيقة أكثر هشاشة، الأمر الذي يجعلنا مضطرين إلى تدعيمها وتقويتها لإعادة مقاومتها الميكانيكية، وفي هذا الصدد نستعمل مثيل السيليلوز المعروف تحت تسمية تيلوز MH300 •
2 • 4 ـ الترميم
يحتوي مخبرنا على :
ـ جهاز الترميم الآلي •
ـ طاولة الضغط المنخفض •
ـ جهاز تحضير عجينة الورق•
كل عملياتنا الترميمية هي عمليات يدوية وتتمثل في :
ـ إزالة الثقوب •
ـ تغطية التمزقات•
ـ التدعيم اليدوي •

2 • 5 ـ التجليد
إن مصلحة الحفظ والتجليد مدعمة بورشة للتجليد تحتوي على مايلي:
ـ آلة القطع •
ـ آلة الشد•
ـ جهاز الضغط اليدوي •
ـ جهاز الضغط الميكانيكي •
ـ آلة الخياطة•

إن المهام الأساسية الموكلة للورشة هي:

ـ التجليد الفني للكتب النادرة التي تم ترميمها•
ـ التجليد العادي للصحف •

ـ إصلاح وتجليد الكتب التي يستعملها القراء يومياً•

اعداد/علاء عصام

Leave a Comment

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: