Skip to content

معبد الاقصر

February 3, 2012

This slideshow requires JavaScript.

معــــــــــــــــــــــــــــ
ـبد الاقصــــــــــــــــــــــــــر 

اولا تاريخ انشاء المعبد

ان النواه الاولى للمعبد يبدو انه تم وضعها فى عصر الدوله الوسطى بينما يرجع الفضل فى بناءه فى صورته الحاليه الى الملك امتحوتب الثالث من الاسره 18 ولقد تم اضافه بعض الاجزاء الى المعبد فى عصور لاحقه مثل الصرح والفناء الضحم الذى اقامهما الملك رمسيس الثانى

ثانيا الموقع ومحور المعبد

يقع معبد الاقصر على الضفه الشرقيه للنيل ويقع على محور واحد من الشمال الى الجنوب

ثالثا اسباب بناء المعبد

امر الملك امنحوتب الثالث اقامه هذا المعبد لثالوث طيبه امون وموت وخنسو واغلب الظن لامرين رئيسيان
1ــ ان يوكد نسبه لاله امون نفسه حيث ان احقيته فى العرش لم تكن واضحه طبقا للتقاليد المصريه ولذلك لان امه موت ام اويا لم تكن مصريه بل هى سيده ميتانيه بنت ارتاتاما ملك دوله ميتانى وكذلك زوجته تى لم تكن من السلاله الملكيه وكانت من عمه الشعب .

2ــ ارضاء كهنه امون لكى يتقبلوه فرعونا شرعيا للبلاد وبالتالى فلا يرفضه الشعب الذى كان لم يشك فى اى شى يقبله الكهنه فخصص امنحوتب الثالث هذا المعبد لاله امون ولصوره من صوره وهى امون كا موت اف اى امون فحل او ثور امه حيث كان معبد الاقصر منزله الخاص بينما كان معبد الكرنك مقره الرسمى .

رابعا اسماء المعبد

ـــ اطلق المصريون القدماء على هذا المعبد اسم ابت رسيت والذى يعنى المقصوره الجنوبيه او الحريم الجنوبى وكانت نقطه خلاف بين المتخصصون. بينما الذى اطلق عليه اسم معبد الاقصر هم العرب لانه كان شبيه بالقصور الضخمه .

خامسا مهندسى المعبد

1ــ امنحوتب بن حابو وكان بتكليف من الملك امنحوتب الثالث من الاسره 18 .

2ــ باك ان خنسو وكان بتكليف من الملك رمسيس الثانى من الاسره 19 .

سادسا وصــــــــــــــــــــــف المعــــــــــــــــــــــــبد

1ـــ طريق الكباش 

وهو عبارة عن طريق مرصوف ببلاطات من الحجر يحف به من الجانبين تماثيل على هيئة أبوالهول تمثل الملك نجتنبو الاول من الاسره 30 ) الذي انشأ هذا الطريق في عهده.وكان هذا الطريق يوصل إلى معبد الاله خنسو الواقع جنوب معابد الكرنك.
ــ ولقد نحتت تماثيل ابو الهول من كتله واحده من الحجر الرملى وهى على هيئه اسد وتجسد الملك نجتنبو وكان الهدف الاساسى لطريق الكباش عمتا هو تحديد مسار الموكب وابراز محور المعبد .

2ــ الصرح الاول 

ــ والذى شيده الملك رمسيس الثانى وهو عباره عن بوابه ضخمه يتوسطها مدخل المعبد وكان يتقدمها سته تماثيل ضخمه له تمثالان على جانبى المدخل وبيمثلو رمسيس الثانى وهو جالس ويجاور كل منهما تمثالان اخران له يمثالانه وهو واقف ولم يبق الان من هذه التماثيل الا التمثالين الجالسين لرمسيس الثانى وتمثال واحد فقط يمثله وهو واقف . كما اقام رمسيس الثانى امام الصرح ايضا مسلتين من حجر الجرانيت الوردى تزين الصغرى منهم ميدان الكونكورد فى باريس منذ عام 1836 والاخر قائمه فى مكانها حتى الان امام البرج الشمالى بالنسبه للداخل الى المعبد ويوجد على واجهه الصرح ايضا اربعه فجوات لتثبيت ساريات الاعلام.
اما بالنسبه للمناظر الموجوده على الصرح فهى عباره عن نقوش غائره وعاده مناظر الصروح يمثل عليه المناظر الحربيه الخاصه بالملك صاحب الصرح اما المناظر على جانبى المدخل فهى تمثل رمسيس الثانى وعلاقته بالالهه.

3ـــ الفناء الاول

اقامه رمسيس الثاني ويبلغ طوله 57 م وعرضه 51 م ولا يقع محور هذا الفناء على امتداد محور المعبد وانما ينحرف نحو الشرق ربما لكى يتجه نحو معبد الكرنك أو ليتفادى المقاصير التي شيدتها من قبل حتشبسوت وتحتمس الثالث في المكان الحالى ويحيط بفناء رمسيس الثاني الصفات التي يرتكز سقف كل منها على صفين من الاساطين، عدا المبنى الذي شيدته حتشبسوت وتحتمس الثالث والذي يقع على يمين الداخل مباشرة، وقد شكلت هذه الأساطين(74 أسطونا) على هيئة نبات البردى وتنتهى بتيجان على شكل براعم البردى.وتقوم بين الأساطين الأمامية في النصف الجنوبى لهذا الفناء المفتوح تماثيل للملك رمسيس الثاني منها ما يمثله واقفا(11 تمثالا) ومنها ما يمثله جالسا(تمثالان) فنرى على جانبى المدخل الموصل إلى الممرالعظيم الذي أقامه امنحتب الثالث تمثالين ضخمين يمثلان رمسيس الثاني جالسا على العرش الذين زين بمناظر تمثل الهى النيل وهما يؤكدان الوحدة بين الوجهين وذلك بربط نبات البردى رمز الشمال ونبات اللوتس رمز الجنوب.وقد أطلق على هذا الفناء اسم “معبد رعمسو المتحد مع الابدية”.
تزين جدران الفناء الفسيح مناظر مختلفة تمثل التقدمات المقدسة بجانب مناظر تمثل الشعوب الاجنبية المهزومة ومن أهم المناظر التي يجب مشاهدتها في الفناء المنظر الموجود على الجدار الجنوبى الغربي ،والمنظر هنا يمثل واجهة معبد الأقصر كاملة أى الصرح بتماثيله الستة وأعلامه والمسلتين ،وعلى يمين (الناظر)نرى موكبا يتقدمه الأمراء من أبناء رمسيس الثاني تتبعهم الاضاحى السمينة المزينة من الماشية التي سوف يضحى بها _أغلب الظن_كقربان للألهة(تكملة المنظر نراه على الجدار الغربي).

ــ ويوجد بالفناء الاول مقاصير تحتمس الثالث وحتشبسوت وهى موجودة في الركن الشمالى الغربي من فناء رمسيس الثاني وقد قام بتشيدها كل من حتشبسوت وتحتمس الثالث وان كان البعض يرى أن رمسيس الثاني الذي سجل اسمه عليها هو الذي أقامها بحجارة اغتصبها من مقاصير لحتشبسوت وتحتمس الثالث. يتقدم هذه المقاصير أربعة أساطين رشيقة على شكل حزمة سيقان البردى من الجرانيت الأحمر اما تيجانها فهى تمثل سيقان البردى.وقد خصصت المقصورة الوسطى للزورق المقدس للاله آمون رع ،والغربية للزورق المقدس لزوجته الالهة موت، والشرقية للزورق المقدس للابن خنسو اله القمر .

4ــ صالــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه 14 عمود 

ولقدأضيفت صالة الأعمدة التى تشكل الآن مدخل معبد أمنحتب الثالث إلى شمال المعبد. وهى تتكون من سبعة أزواج من الأعمدة ذات تيجان على شكل زهرة بردى مفتوحة، إرتفاع كل عامود 16م.

وقد تركت جدران الصالة دون زخرفة بعد وفاة أمنحتب الثالث. وكان على خليفته أمنحتب الرابع أو اخناتون أن يزينها بدلاًًً من والده، إلا إنه نقل عاصمته إلى آخت-أتون التى تسمى أيضاًًً تل العمارنة.

ولم تزين الجدران حتى عصر توت-عنخ-آمون وحورمحب، حيث زينت بمناظر تمثل الإحتفال السنوى برحلة قوارب الأرباب آمون-رع وموت وخنسو من الكرنك إلى معبد الأقصر. وفى عصر لاحق، أعاد ستى الأول ومرنبتاح وستى الثانى إستخدام الجدران
تصور المناظر المنقوشة على كل من الجدارين الطوليين اللذان يحفان بصالة أعمدة أمنحتب الثالث بمعبد الأقصر تفاصيل مظاهر الإحتفال بعيد الأوبت.

وكان عيد الأوبت هو الإحتفال الذى يعلن بداية الرحلة السنوية لقوارب آمون-رع وموت وخنسو من معبد الكرنك إلى معبد الأقصر. وكانت مدة الإحتفال عشرة أيام تترك خلالها قوارب المعبودات مقاصيرها بالكرنك فى الشهر الثانى من موسم الفيضان وتذهب لمعبد الأقصر، ثم تعود للكرنك بعد عشرة أيام. وكان الغرض من هذا الإحتفال هو إعلان تجديد شباب آمون-رع، والذى يعنى بالتبعية تجديد شباب الملك نفسه، كما كان يضمن نظام الكون عن طريق القرابين والإحتفالات والطقوس التى كانت تقام فى أيام العيد.

تبدأ المناظر فى تسلسل يبدأ فى الركن الشمالى الغربى من صالة الأعمدة وينتهى فى الركن الشمالى الشرقى. فيظر توت-عنخ-آمون فى الكرنك وهو يحرق البخور ويقدم القرابين والزهور لآمون والصور المقدسة للأرباب.

تم تحمل القوارب لتخرج من الصرح أو بوابة المعبد، الذى بناه أمنحتب الثالث، والذى هو حاليأ الصرح الثالث لمعبد الكرنك، حتى تصل إلى شاطئ النهر حيث توضع على متن المراكب التى تجر المراكب بالحبال فى إتجاه الجنوب حتى تصل إلى معبد الأقصر. ويصاحب المراكب حملة الأعلام وكبار الموظفين والجنود والموسيقيون بما فيهم عازفى الطبول والأبواق والمغنيين والراقصين النوبيين وسيدات تحملن الشخاشيخ.

وعندما يصل الموكب إلى معبد الأقصر يستقبله قادة العجلات الحربية والجنود والراقصون والموسيقيون وحملة القرابين والجزارون الذين سيذبحون الثيران المقدمة كقرابين. ثم يحمل الكهنة القوارب ثانية ليمروا بها بين القرابين المكرسة والرقصات الأكروباتية والموسيقيين حتى يضعوها على قواعدها فى داخل مقاصيرها.

أما المناظر على الحائط الشرقى فهى تمثل رحلة عودة الموكب من معبد الأقصر إلى معبد الكرنك.

5ــ فناء امنحوتب الثالث المفتوح

الفناء المفتوح لأمنحتب الثالث عبارة عن فناء هائل يضم 64 عموداًًً بتيجان على شكل حزم البردى، موزعة فى صفين على ثلاثة جوانب من الفناء. ولقد زينت الأعتاب، أو العورض الأفقية، المستندة على قمة الأعمدة، بالخراطيش التى تحتوى على إسم الملك وألقابه.

ويعد الفناء المفتوح هو مكان التجمع الرئيسى لعامة الشعب حين يزورون المعبد ليقدموا ولاءهم للمعبود وللملك، حيث لم يكن مسموحاًًً لهم بالدخول إلى الأفنية الداخلية وقدس أقداس المعبد ومقاصيره الداخلية.

ـــــ ومن الجدير بالذكر العثور على خبيئه للتماثيل فى هذا الفناء حيث فى بداية عام 1989م, تم العثور على مجموعة من التماثيل التى تمثل ملوكاًًً وأرباباًًً، وذلك فى أثناء التنقيب فى الجزء الجنوبى الغربى من الفناء المفتوح الذى بناه أمنحتب الثالث.
حيث حفرت حفرة فى الفناء لمعرفة سبب زحزحة بعض الأعمدة والأعتاب، الأمر الذى كان يهدد المعبد والزائرين.

وقد أسفرت الحفائر عن إكتشاف حفرة فى الأرض مردومة، كانت تحتوى على 26 تمثاًًًلأ تمثل ملوكاًًً وملكات وأرباباًًً فى حالة جيدة من الحفظ. وأهم تسعة قطع فنية من هذه المجموعة معروضة الآن بمتحف الأقصر.

6ــ صالــــــــــــــــــه التجلـــــــــــــــــــــــــــــى

وتحتوى على اربعه صفوف من العمده التى شكلت على هيئه حزم نبات البردى المبرعم وكل صف به ثمانيه اساطين وسميت بذلك الاسم لانها الصاله الذى يشرق ويتجلى منها تمثال الاله عند خروجه من قدس الاقداس .
وتزين الجدار الشرقى للصالة مناظر تمثل الملك مع حملة القرابين وهو يسكب السوائل ويقدم الأضاحى من الحيوانات والطيور والأسماك لآمون-رع ورفيقته أمونت.

ويظهر الملك فى بعض المناظر مع الكا الخاصة به وبصحبة المعبود منتو ليقدم القرابين لآمون-رع.

ومن ضمن المناظر الهامة ما يصور الملك وهو يقود أربعة عجول ويقدم أربعة صناديق من الأقمشة الملونة، كما يقيم سقالة.

وفى النهاية نرى الملك، يحتضنه آمون-رع الذى يقدم له علامة الحياة المديدة. وعلى اليسار، يوجد مذبح مكرس للإمبراطور قسطنطين الذى حكم فى الفترة ما بين عامى 324 و337م. وهو مزين بكتابات لاتينية.

7ـــ الهيكل المسيحى 

ــ نجد فى منتصف الجدار الجنوبى لصاله التجلى او صاله الاساطين درج بسيط يودى الى قاعه بها 8 اساطين ازيلت عندما تحولت الى هيكل مسيحى فاغلق المدخل الموصل الى قدس الاقداس وتحول الى تجويف وكذلك غطيت المناظر الخاصه بالملك امنحوتب الثالث بطبقه كثيفه من البياض ليرسموا عليها مناظر دينيه مسيحيه ولكن بمرور الزمن انسلخ جزء من هذا البياض واظهر ما تحته من مناظر خاصه بالملك امنحوتب الثالث وعلاقته مع الاله والالهات .

8 ــــ صالــــــــــــــــــــــــــــــــه مائده القرابيـــــــــــــن

بعد ذلك نصل الى صاله ذات اربعه اساطين وهى تقع اما حجره الزورق المقدس مباشره وعندما كانت توضع مركب آمون-رع فى مقصورتها بقدس الأقداس، كانت القرابين والتقديمات تقدم فى حجرة مائدة القرابين التى بناها أمنحتب الثالث. وقد غطيت جدران هذه الحجرة بمناظر تظهر الملك وهو يقدم القرابين للمعبودات.

وجدير بالذكر أن الغرض من وضع موائد القرابين فى المقابر هو أن تتحول إلى قرابين حقيقية، حيث كانت دائماًًً ما تزين بمناظر للطعام وقنوات المياه.

9ــــ حجره الزورق المقدس 

وهى المقصوره التى اقامها امنحوتب الثالث على اساس ان تكون على محور مستقيم مع مدخل المعبد وهى محاطه بمجموعه من الغرف التى ربما استخدمت كمخازن لحفظ الادوات اللازمه للخدمه اليوميه فى المعبد من اوانى وبخور وزيوت وعطور وملابس وما شابه ذلك .

ولقد صور على جدرانها الملك امنحوتب الثالث فى علاقاته مع الاله والالهات . وكان يحمل سقفها اربعه اساطين ازيلت عندما اراد الاسكندر الاكبر اقامه مقصوره للقارب المقدس الخاص بامون وهى تسمى الان بمقصوره الاسكندر .

10 ــ غرفه الولاده المقدســـــــــــــــــــــــــــه

ونصل اليه عن طريق مدخل فى الجدار الشرقى لغرفه المركب المقدس يودى الى حجره جانبيه ذات 3 اساطين وهى حجره التتويج وفى الجدار الشمالى لهذه الحجره يوجد مدخل يودى الى حجره اخرى ذات ثلاثه اساطين وهى حجره الولاده المقدسه والتى ربما من اجلها اقيم المعبد والتى صور على جدرانها الولاده المقدسه لامنحوتب الثالث والتى من خلالها ينسب الى الاله امون نفسه ويوكد انه من صلبه ويثبت بذلك احقيته فى العرش .

11ــ صاله مائده القربان 

ونصل اليها عن طريق مدخل موجود فى الجدار الجنوبى لمقصوره الزورق المقدس وهى عباره عن 12 اسطون قسمت الى صفين والمناظر التى عليها تمثل امنحوتب الثالث وعلاقاته المختلفه مع الالهه بجانب مناظر التقدمات والقرابين للالهه وهى الحجره التى تسبق قدس الاقداس مباشره

12 ــ قــــــــــــــــــــــدس الاقـــــــــــــــداس

وهو عباره عن حجره بها اربعه اساطين قسمت الى صفين وهى اخر جزء فى المعبد واكثره قداسه واكثر الاماكن من حيث الظلام وهى الحجره ايضا التى كان يوضع بها الناووس الذى يوضع فيه تمثال الاله وكذلك يوجد بعض الحجر المجاوره له والتى كانت ربما مخصصه لمستلزمات الطقوس الخاصه بتمثال الاله

* والجدير بالذكر ان المناظر الخارجيه للجدار الغربى والشرقى للمعبد تمثل الحروب الاسيويه للملك رمسيس الثانى .

اعداد/هشام ابراهيم 

Leave a Comment

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: